الدعاء هو طلبُ العبد من ربِّهِ -جلَّ جلاله- بالابتهال والسؤال، طمعًا بالخير الذي عند الله، وقد خصَّصَ الإسلام أدعيةً تُذكرُ في مواضعها، كدعاء تفريج الهمّ، ودعاء المولود الجديد، و دعاء المريض لنفسه ودعاء المرض بشكلٍ عامّ، فقد ورد في السنة النبويّة الصحيحة، ما يُستحبّ أنْ يذكر من أدعية، عند الدُّعاء للمريض بالشفاء، أو عند دعاء المريض لنفسه ومن هذه الأدعية الواردة في السنة النبوية المطهَّرة، ما ورد عن النبي -صلى الله عليه وسلّم- أنّه كان يقول للمريض: "لا بأْسَ، طَهورٌ إن شاء الله".
وعن عبدالله بن عمرو -رضي الله عنهما- قالَ: قالَ رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم-: "إذا جاءَ الرَّجلُ يعود مريضًا، فليقُلْ: اللهمَّ اشفِ عبدَكَ؛ يَنكَأُ لكَ عَدُوًّا، أو يمشي لكَ إلى صلاة"،
. وقد ورد أيضًا عن عائشة -رضي الله عنها- أنَّ النَّبي -صلَّى الله عليه وسلَّم- كان يقول للمريض: "بسْمِ اللهِ، تُربةُ أرضنا، بريقة بعضنا، يُشفى سقيمُنا ، بإذن ربِّنا"

المصدر: منتديات الطيب للجميع - من قسم: YouTube


uk ]uhx hglvdq